سعد الحريري: كرامة البلد أهم من كرامة الأشخاص والأحزاب
قال سعد الحريري، رئيس الوزراء اللبناني، إن استخدام السلاح لبت الخلافات السياسية لا يخلق إلا فتنة، "ونرى أمام أعيننا، أنه حتى من يحمل سلاحا في الداخل، صار يخاف منه".
 
وأضاف الحريري: "ما حصل خلال الأسبوع الماضي… درس للجميع. درس أن الكلام العالي فوق السطوح لا يصنع حلا… بل يخلق تشنجا سياسيا"، حسب موقع تيار المستقبل.
وقال إن النزول إلى الشارع وإقفال الطرقات وحرق الدواليب لا يوصل لنتيجة.
 
وتابع الحريري: "أنتم تعرفون أن الرئيس الشهيد، ونحن من بعده، تعرضنا لموجات من الكلام والإهانات، أسوأ بكثير مما تسمعونه".
 
وقال رئيس الوزراء اللبناني: "كنا دائماً نرى كرامة البلد، أهم من كرامة الأشخاص والأحزاب، وأن البلد يستحق منا أن نتنازل له، وندع المؤسسات والقانون والدولة، أن تكون هي الحكم".
 
مضيفا: "غير ذلك، نذهب جميعا إلى الفوضى ويصبح الفلتان في الشارع هو الحكم بين الناس".
 
وأكد الحريري على أن "مدرستنا لم يكسرها لا السلاح غير الشرعي ولا الاغتيالات ولن يكسرها أي شي لأنها مدرسة تيار صلب يستمد قوته من الناس"، وأن "ما نراه في هذه الأيام، يتطلب من الجميع أن يفعلوا مثلما فعلتم، أن يعملوا على بناء المهارات واحترام الكرامات وعدم الإساءة لأحد والترفع عن الصغائر ومنع الأخطاء والابتعاد عن لعبة الشارع والفوضى"
 
وطالب سعد الحريري أن يستعيد اللبنانيون ثقتهم في لبنان.
 
وقال: "أنا واثق أن القوى السياسية ستكون على قدر هذه المسؤولية".
 
وأضاف الحريري أن والده كان يقول: "مش مهم مين بيروح ومين بيبقى، المهم يبقى البلد".
 
وأضاف "بمناسبة الانتخابات أريد أن أضيف مش مهم مين بيترشح ومين ما بيترشح، المهم إنو تيار المستقبل، بفضلكن وبهمتكن، يبقى الرقم الصعب بالمعادلة السياسية، وبإذن الله… سيبقى".
متعلقات