نهاية مؤلمه ومؤسفة لمغني راب شهير بعد ان اعترف بشذوذة .. شاهد

أنهت ثمانية رصاصات حياة مغني الراب الشهير كيفين فريت يوم الخميس الماضي أثناء تجوله بدراجته النارية في موطنه بجزر بورتوريكو التابعة للولايات المتحدة.

ووفقا لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي كان فريت البالغ من العمر 24 عاما يقود دراجته النارية قبل مقتله، بينما كشفت التحقيقات أن اعتراف فريت العلني بأنه أول مغني راب لاتيني شاذ جنسيا، كان وراء الحادث.