أول رد فعل مؤثر للاسطورة " ميسي " بعد زلزال ملعب " انفيلد " وتأهل ليفربول التاريخي ( صورة)

 

في إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا ووداع المسابقة.

وظهرت علامة الحسرة وعدم تصديق اهتزاز شباك النادي الكتالوني برباعية نظيفة في أنفيلد على قائد الأرجنتين وزميله لويس سواريز حيث حضر الثنائي إلى ليفربول للاحتفال بالتأهل للنهائي لأول مرة منذ 2015.



وحقق ليفربول واحدة من أعظم الانتفاضات في تاريخ دوري الأبطال بعد فوزه على ضيفه برشلونة برباعية دون رد يوم الثلاثاء ليعدل تأخره بثلاثية نظيفة في كامب نو الأسبوع الماضي ويصعد للنهائي للعام الثاني على التوالي